الترويح الرياضي

الاهتمام بعلوم وتطبيقات الترويح الرياضي
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 عبدالله ابراهيم شراحيلي / اجوبة الاختبار النصفي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبدالله ابراهيم شراحيلي



عدد الرسائل : 23
تاريخ التسجيل : 21/11/2013

مُساهمةموضوع: عبدالله ابراهيم شراحيلي / اجوبة الاختبار النصفي    الإثنين ديسمبر 09, 2013 3:45 am

السؤال الاول
تناول بالمناقشة والشرح - تعريف وقت الفراغ
تعريف وقت الفراغ : هو الوقت الذي يمكن للإنسان إختيار النشاط الذي يريد أن يعمله، أي لا يكون ملزم بعمل شيء مثل الدراسة أو أداء مهنة، وفي هذا الوقت يمكن القيام بالكثير من الأعمال :
- انشطة وقت الفراغ
لقد أصبحت أنشطة وقت الفراغ الترويحية تمثل جزءاً رئيس من حياتنا اليومية في العصر الحاضر، مما يجعل الاتجاهات الايجابية نحوها ضرورة للارتقاء بها وللاستمرارية في ممارستها مما يحقق الفائدة للفرد والمجتمع على حدٍ سواء. وحيث أن اتجاهات الأفراد تتشكل وفقاً للمعلومات والمعارف التي يتحصلون عليها إضافة إلى المواقف والخبرات التي يواجهونها في حياتهم، فقد هدفت هذه الدراسة إلى التعرف على أثر تدريس مقرر التربية الترويحية لطلاب قسم التربية البدنية على اتجاهاتهم نحو أنشطة وقت الفراغ الترويحية، وذلك باستخدام الأسلوب شبه التجريبي، حيث تمت مقارنة مجموعة دارسة للمقرر (ن = 20) بمجموعة مكافئة من غير الدارسين له (ن = 20) في قياسين قبلي وبعدي. وقد أشارت النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين المجموعتين في القياس القبلي للاتجاهات وكذلك بين القياسين القبلي والبعدي لدى المجموعة الضابطة، في حين توصلت الدراسة إلى وجود تأثير إيجابي لدراسة مقرر التربية الترويحية على الاتجاهات نحو أنشطة وقت الفراغ الترويحية، حيث كانت هناك فروق دالة إحصائياً بين القياس القبلي والقياس البعدي لدى عينة المجموعة التجريبية لصالح القياس البعدي في بعدين من أبعاد المقياس. وعلى ضوء النتائج التي توصلت إليها الدراسة تم تقديم عدد من التوصيات ذات العلاقة بهذه الدراسة والدراسات المستقبلية المشابهة لها.
- طرق قياس وقت الفراغ

إن هناك ثلاثة طرق لقياس وتقدير وقت الفراغ وذلك على النحو التالي :
الطريقة الأولى: تتمثل في التعرف على أوجه الأنشطة التي ينفق الأفراد أموالهم من اجلها.
الطريقة الثانية : تصنيف الأنشطة مع تحديد الأهمية ونوعية ودرجة الأنشطة المرتبطة بوقت الفراغ . الطريقة الثالثة: إعادة تصنيف الأنشطة ومعرفة مقدار الوقت المخصص للأنشطة وفقا لتكرارها . وهناك طريقة أخرى لقياس وقت الفراغ هي جمع كل ما يتصل بمعرفة معدل زمن الوقت الذي يقضيه الفرد في العمل وكذلك الأنشطة المتصلة به، ليكون ما تبقى بعد ذلك من وقت هو وقت الفراغ ، وتعتمد هذه الدراسات على قياس زمن وحدات العمل .
السؤال الثانى
تناول بالمناقشة والشرح - تعريف الترويح
هو نشاط يختاره الفرد، غالباً يكون بعد تعب وجهد " معاناة جسدية"، أو بعد حزن " معاناة نفسية"؛ فيزيل التعب ويبدله إلى نشاط، ويزيل الهم والغم ويبدله إلى فرح وسرور . وهو مفيد للفرد إما عقلياً بالمعرفة، وإما جسمانياً بالرياضة بأنواعها، وإما نفسياً بقيم الإيمان، كما أنه تحقيق لعبودية الفرد لله وليس انقطاعاً عنها.
1-     إعادة إنعاش الروح وإحياء القوة بعد تعب
2-إدخال السرور على النفس .

3- نشاط ذو فائدة ما ، يمارس اختياريا في أثناء وقت الفراغ ، بدافع ذاتي من الرضا الشخصي الذي ينتج عنه .

4-النشاط الذي يختاره الفرد ليمارسه في وقت فراغه .

5-مزاولة أي نشاط في وقت الفراغ بهدف إدخال السرور على النفس دون انتظار أي مكافأة .

6- نشاط تلقائي مقصود لذاته وليس للكسب المادي ، ويمارس في وقت الفراغ لتنمية ملكات الفرد رياضيا واجتماعيا وذهنيا .

7-هو النشاط الذي يريح من عناء العمل ، وغالبا ما ينتج عن تغيير وتسلية ، وفيه إحياء لقدراتهم على العمل .

8- نشاط اختياري ممتع للفرد ، ومقبول من المجتمع ، يمارس في أوقات الفراغ ، ويسهم في بناء الفرد وتنميته.

- خصائص الترويح

خصائص الترويح :- 
-
الهدف من النشاط :
والمقصود بهذا أن يكون النشاط هادفاً , بمعنى أن يسهم في اكساب الفرد من خلال ممارسته للأنشطة  واكسابه المهارات والقيم والاتجاهات التربوية , وان يساهم في تنمية وتطوير شخصية الفرد .

-
الدافعية :
ويقصد بها أن يقبل على ممارسة النشاط الترويحي وفقاً لرغبة الفرد في الاشتراك  في هذا النشاط الترويحي وبدافع من ذاته .

-
الاختيار :
ويقصد به أن يختار الممارس نوعية النشاط الذي يفضله من غيره من الأنشطة الترويحية التي تتميز بتنوع مجالاتها .

-
أن يكون في وقت الفراغ :
وهو أن يكون النشاط الترويحي في الوقت الذي يتحرر فيه الفرد من قيود العمل والواجبات اليومية والانتهاء من تلبية الحاجات الأساسية , وبذلك يكون وقت الفراغ مليء بالفوائد التي تعود على الفرد .

-
التوازن النفسي :
أن يحقق الترويح للفرد التوازن النفسي من خلال الأنشطة الترويحية , فكل انسان له أعماله الخاصة التي يؤديها في حياته وهذه الأعمال تكون غير كفيلة بإشباع الميول المتعددة للفرد , ولذا يتبقى لدى الفرد ميول أخرى لا تزال في حاجه الى اشباع , وهذه الميول يمكن اشباعها خلال وقت الفراغ .
6.     الترويح التجاري : يعني استمتاع الفرد بأنشطة أوقات الفراغ مقابل مبلغ من المال يدفعه للمشاركة في تلك الأنشطة أو هو نوع من البرامج التي تنظمها الهيئات أو الأفراد بقصد توفير أنشطة أوقات الفراغ والترويح للممارسة أو المشاهدة نظير مقابل مادي يتم دفعه للاستمتاع بالمشاركة في هذه الأنشطة  .
الترويح خصائص تميزه عن غيره من النشاطات وهي:
1- نشاط بناء: وذلك يعني أن الترويح يعد نشاطاً هادفاً فهو يسهم في تنمية وتطوير شخصية الفرد من خلال المشاركة في ممارسة أنشطته المختلفة.

2- نشاط اختياري: حيث يختار الفرد نشاطه وفقاً لرغبته ودوافعه وذلك لا يعني إغفال التوجيه التربوي نحو إرشاد الفرد لممارسة نوع من النشاط يتفق وميوله ودوافعه وحاجاته واستعداداته وقدراته ومستوى نضجه

3- حالة سارة: أي أن الترويح يجلب السرور والمرح والسعادة إلى نفوس الممارسين لنشاطاته نتيجة للتعبير عن الذات والإبداع في النشاط مع مراعاة عدم الإضرار بمشاعر الغير.

4- يتم في وقت الفراغ: فالترويح عن الذات يتم في وقت الفراغ الذي يتحرر منه الفرد من قيود العمل أو من أية ارتباطات وواجبات والتزامات أخرى.

5- يحقق التوازن النفسي: وذلك من خلال إشباع الفرد الممارس لأنشطة الترويح لحاجاته النفسية وتلك الحاجات النفسية لا يمكن إشباع بعضها إلا من خلال وقت الفراغ كما ان المشاركة في أنشطة الترويح تؤدي إلى تحقيق الاسترخاء والرضا النفسي مما يحقق للفرد التوازن النفسي.

- انواع الانشطة التنرويحية

هو نشاط يختاره الفرد، غالباً يكون بعد تعب وجهد " معاناة جسدية"، أو بعد حزن " معاناة نفسية"؛ فيزيل التعب ويبدله إلى نشاط، ويزيل الهم والغم ويبدله إلى فرح وسرور . وهو مفيد للفرد إما عقلياً بالمعرفة، وإما جسمانياً بالرياضة بأنواعها، وإما نفسياً بقيم الإيمان، كما أنه تحقيق لعبودية الفرد لله وليس انقطاعاً عنها.
السؤال الثالث
تناول بالمناقشة والشرح لعبة ترويحية مبتكرة واخرى شعبية

حمد .. حمد " التي يطلب الجمهور تأديتها من الفرقة باستمرار ويتم تكرارها في المهرجانات, مفيداً أنها من الألعاب القديمة جداً حيث يجلس الطفل" محمد " ويقوم بتمديد قدميه فيأتي الطفل " حمد " ويجلس في وضع السجود ويغطي وجهه ويقف مجموعة من الأطفال يسار الطفلين فيأتي " محمد " ويضرب ظهر " حمد " ويقول " حمد .. حمد " فيجب حمد " لبيه لبيه " فيقول محمد : متى عرسك ، فيجب حمد : ليلة الأحد ، فيضرب على ظهره مرة أخرى ويقول من " طمر" يعني من قفز فيقفز الأطفال حمد ويخمن أو يتوقع من يطمره وعندما ينتهي الأطفال يقول محمد لحمد الحقه فيكون حمد ممسك بطرف الشماغ ويضرب أي طفل يمر من أمامه محولين الرجوع إلى محمد ثم يأتي أخر طفل يضرب ويعد هو الفائز في اللعبة ويجلس مكان حمد وتكرر اللعبة أكثر من مرة.

 
لعبة " وحده وحده " ويتم تأديتها بوقف طفل يدعى " خالد " ويسمك بين أصابع رجله اليمنى بطرف شماغ ويكون الأطفال أمامه بمسافة عشرة أمتار فيقول لهم وحدة وحده فيجب الأطفال لعب الجحده فيقول " خالد " ثنتين ثنتين فيجب الأطفال لعب البنتين فيقول خالد ثالث ثالث فيجب الأطفال لعب البنات ويكملون هذه الأهازيج ومن ثم يقوم خالد بالشقلابة ورمي الشماغ بالهواء بتجاه الأطفال فمن يمسك بالشماغ وهو في الهواء يقوم بضرب الأطفال اللذين يحاولون الهروب إلى خالد محاولين تفادي ضرب الشماغ .
السؤال الرابع
تناول بالمناقشة والشرح الترويح و الدين الاسلامى
[rtl]فالترويح في الإسلام أمرٌ مشروعٌ، بل ومطلوبٌ، طالما أنه في إطاره الشرعي السليم المنضبط بحدود الشرع التي لا تخرجه ـ أي الترويح ـ عن حجمه الطبيعي في قائمة حاجات النفس البشرية، فالإسلام دين الفطرة، ولا يتصور أن يتصادم مع الطاقة البشرية الفطرية، أو الغرائز البشرية في حالتها السوية.[/rtl]
[rtl]ومن هنا فقد أجاز الإسلام النشاط الترويحي الذي يعين الفرد المسلم على تحمل مشاق الحياة وصعابها والتخفيف من الجانب الجدي فيها ومقاومة رتابتها شريطة ألا تتعارض تلك الأنشطة مع شيء من شرائع الإسلام، أو يكون فيها إشغال عن عبادة مفروضة، والأصل في ذلك الحديث الذي في صحيح مسلم عَنْ حَنْظَلَةَ قَالَ: كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَوَعَظَنَا فَذَكَّرَ النَّارَ قَالَ ثُمَّ جِئْتُ إِلَى الْبَيْتِ فَضَاحَكْتُ الصِّبْيَانَ وَلَاعَبْتُ الْمَرْأَةَ، قَالَ: فَخَرَجْتُ فَلَقِيتُ أَبَا بَكْرٍ فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لَهُ فَقَالَ وَأَنَا قَدْ فَعَلْتُ مِثْلَ مَا تَذْكُرُ، فَلَقِينَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ نَافَقَ حَنْظَلَةُ، فَقَالَ: مَهْ فَحَدَّثْتُهُ بِالْحَدِيثِ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ وَأَنَا قَدْ فَعَلْتُ مِثْلَ مَا فَعَلَ فَقَالَ: يَا حَنْظَلَةُ سَاعَةً وَسَاعَةً وَلَوْ كَانَتْ تَكُونُ قُلُوبُكُمْ كَمَا تَكُونُ عِنْدَ الذِّكْرِ لَصَافَحَتْكُمْ الْمَلَائِكَةُ حَتَّى تُسَلِّمَ عَلَيْكُمْ فِي الطُّرُقِ.[/rtl]
[rtl]قال المباركفوري في شرح سنن الترمذي( وَلَكِنْ يَا حَنْظَلَةُ سَاعَةً وَسَاعَةً ) أَيْ سَاعَةً كَذَا وَسَاعَةً كَذَا يَعْنِي لَا يَكُونُ الرَّجُلُ مُنَافِقًا بِأَنْ يَكُونَ فِي وَقْتٍ عَلَى الْحُضُورِ وَفِي وَقْتٍ عَلَى الْفُتُورِ, فَفِي سَاعَةِ الْحُضُورِ تُؤَدُّونَ حُقُوقَ رَبِّكُمْ, وَفِي سَاعَةِ الْفُتُورِ تَقْضُونَ حُظُوظَ أَنْفُسِكُمْ.انتهى.[/rtl]
[rtl]وهذا أبوالدرداء رضي الله عنه يقول: إني لاستجم لقلبي بالشيء من اللهو، ليكون أقوى لي على الحق .[/rtl]
[rtl] ومما ينسب لعلي رضي الله عنه قوله: روحوا القلوب ساعة فإنها إذا أكرهت عميت.[/rtl]
[rtl] وعن قسامة بن زهير قال: روحوا القلوب تعي الذكر .[/rtl]
[rtl]ومن هنا فإن الترويح يمكن أن يكون له بُعد تعبدي إذا احتسب الإنسان قربة لله أو ليتقوى به على الطاعة .[/rtl]
[rtl]فليس بمستغرب ولا عجيب أن تطلب نفس المسلم الراحة والترويح وإمتاع النفس، ولكن العجيب حقا هو ربط هذا الترويح وهذه المتعة بالمحرمات.[/rtl]
[rtl] وأما عن حكم استماع الأغاني، فقد فصلنا ذلك في فتاوى سابقة وذكرنا حكم ذلك بدليله، ومما يجب أن يعلمه السائل: أن آلات الموسيقى والمعازف ومنها العود محرمة بالكتاب والسنة، ونقل كثير من العلماء الإجماع على ذلك، فلا يجوز لك العزف على العود ولا استماعه، وراجع الفتاوى التالية أرقامها: الفتوى رقم: 7248 وفيها بيان الغناء المباح والغناء المحرم، والفتوى رقم:  4588 . وفيها أن ما حرم رسول الله صلى الله عليه وسلم مثل ما حرم الله وحكم الموسيقى والغناء.[/rtl]
[rtl]وهذا التحريم ليس من عند أنفسنا أو لتشدد فينا بل هو ما دل عليه القرآن والسنة وعليه جماهير الأمة.[/rtl]
[rtl] والواجب عند الاختلاف رد ذلك إلى كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، كما قال سبحانه: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً.{النساء:59}.[/rtl]
[rtl]فهذا هو الحكم بين الناس لا أهواء النفوس أو ما يحبه المرء ويألفه، وبإمكان كل من لا يعجبه حكم أو نشأ على خلافه أن يقول عنه أنه تشدد، وهذا ليس من الموضوعية أو العلم في شيء، فبعض الناس مثلا يجعل الكذب لإضحاك الناس من الترويح، ويجعل تحريم هذا من التشدد، مع أن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: وَيْلٌ لِلَّذِي يُحَدِّثُ فَيَكْذِبُ لِيُضْحِكَ بِهِ الْقَوْمَ وَيْلٌ لَهُ وَيْلٌ لَهُ. رواه الإمام أحمد وأبوداود والترمذي وحسنه وقال الحافظ ابن حجر في بلوغ المرام: إسناده قوى.[/rtl]
[rtl]وكذلك من الناس من يجعل تقليد الغير والسخرية منهم من الترفيه والترويح عن النفس، ويجعل تحريم هذا من التشدد، مع أن عز وجل جعل هذا من الفسق ونهى عنه، فقال : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْراً مِنْهُمْ وَلا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْراً مِنْهُنَّ وَلا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالْأَلْقَابِ بِئْسَ الِاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الْأِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ. {الحجرات:11}.[/rtl]
[rtl]فالضابط الذي يرجع إليه في معرفة التشدد من عدمه، أو التحريم أو الإباحة للشيء هو الرجوع إلى كتاب الله، وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم، وسؤال العلماء الثقات، أهل الذكر، ومعرفة ما ينبغي أن يكون عليه المجتمع المسلم الذي له وظيفة جليلة في الحياة، ويجب أن يسير وفق منهج الله لا وفق تقليد للغرب أو الشرق أو وفق اتباع هوى النفوس.[/rtl]
[rtl]وننصح السائل الكريم  لمعرفة المفهوم الحقيقي للترويح أن يرجع لرسالة: (الترويح :  دوافعه ـ ضوابطه ـ تطبيقاته في العصر النبوي ) إعداد الشيخ / عبد الله بن ناصر بن عبد الله السدحان، وهذا رابط لتحميل نسخة الكترونية منها وقراءتها:http://www.saaid.net/book/197.zip[/rtl]
[rtl]كما ننصح بالاستماع لمحاضرة: فقه البدائل الترويحية في الشريعة الإسلامية. للشيخ/محمد صالح المنجد. وهذا رابط لتحميل المحاضرة أو الاستماع إليها:[/rtl]
السؤال الخامس
ضع نموذج لبرامج ترويحية لاسرتك خلال اجازة الصيف موضوحا دور الترويح فى الاسرة من بداية تكوينها ونمو ابنائها

تصنيف الأنشطة الترويحية
1. تصنيف ( ديميزديه ) :

أنشطة تستهدف الراحة العصبية .

أنشطة يغلب عليها الجانب العضلي في الإنسان .

أنشطة تتصف بالسلبية كالنوم والاسترخاء .

2. تصنيف ( دورانت ) :

أنشطة ابتكاريه .

أنشطة إيجابية .

أنشطة عاطفية .

أنشطة سلبية .

3. تصنيف ( ربلتز ) :

أنشطة إيجابية .

أنشطة استقبالية .

أنشطة سلبية .

4. تصنيف ( عطيات خطاب ) :

أنشطة ثقافية .

أنشطة فنية .

أنشطة اجتماعية .

أنشطة خلوية .

أنشطة رياضية .

أنشطة علاجية .

أنشطة الخدمة العامة .

أنشطة تجارية .

5. تصنيف ( ناش ) :

أنشطة ابتكاريه .

أنشطة إيجابية .

أنشطة ذات طابع عاطفي .

أنشطة ذات طابع سلبي .

أنشطة تلحق الأذى والضرر على الفرد .

أنشطة تلحق الأذى والضرر بحق المجتمع .

6. تصنيف ( شرف الدين الملك ) :

أنشطة ثقافية .

أنشطة حركية .

أنشطة انفعالية .


7. تصنيفات بحسب نوعية الأنشطة :

ممارسة الرياضة .

مشاهدة التلفزيون .

القراءة .

الرحلات .

الرسم .

كتابة القصص .

سماع المذياع .......الخ .

العوامل المؤدية إلى تباين الأنشطة الترويحية :
1. النوع .

2. العمر .

3. المستوى التعليمي .

4. المستوى الاقتصادي للأفراد .

5. كمية وقت الفراغ .

6. مكان الترويح ونوعية المشاركين .

7. حجم الأسرة ( الكمي والنوعي ) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عبدالله ابراهيم شراحيلي / اجوبة الاختبار النصفي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الترويح الرياضي :: المقررات العلمية لطلاب الترويح الرياضي :: مقررات الترويح الرياضي العامة-
انتقل الى: